سعادة طلال بن سليمان الرحبي

سعادة طلال بن سليمان الرحبي
نائب الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط

شغل سعادة طلال الرحبي عدة مناصب في القطاعين الحكومي والخاص في كل من سلطنة عمان والولايات المتحدة الأمريكية. وقد تم تعيينه في شهر فبراير من العام 2013م بمرسوم سلطاني نائبًا للأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط بالدرجة الخاصة. ويترأس المجلس الأعلى للتخطيط حضرة صاحب الجلالة السلطان حفظه الله ورعاه، ويقوم المجلس بالإشراف على التخطيط الاستراتيجي وبرامج التنمية الشاملة للسلطنة.

يتمثل دور سعادة طلال الرحبي في المجلس الأعلى للتخطيط في الإشراف على الاقتراحات وصياغتها لاستراتيجيات التنمية، وصياغة وثائق الخطط الكلية العامة والسياسات والبرامج الاستثمارية والاقتصادية، وتطوير رؤية السلطنة من أجل توسيع القاعدة الإنتاجية، وتنويع مصادر الدخل القومي، وخلق قاعدة اقتصادية قوية للمستقبل. وتشمل المسؤوليات الأخرى دراسة وتحليل التغيرات العالمية والإقليمية، وتطوير العلاقات في المجالات الاقتصادية، وتمثيل السلطنة في المؤتمرات والاجتماعات المتعلقة بالقضايا التنموية والاقتصادية.

كما يشغل سعادة طلال الرحبي أيضًا منصب نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، ويمثل الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط في العديد من المجالس واللجان الأخرى، وعضوية مجلس ادارة الهيئة العامة للكهرباء والمياه والهيئة العامة للصناعات الحرفية، وكذلك رئيس مجلس إدارة الصندوق العماني للتكنولوجيا. كما يشغل منصب المنسق العام للبرنامج الوطني لتعزيز التنويع الاقتصادي ( تنفيذ).

أنهى سعادته تعليمه في الولايات المتحدة الأمريكية بدرجة البكالوريوس في الاقتصاد من جامعة لويزيانا ودرجة الماجستير في السياسة العامة والإدارة من جامعة أوريغون.